أخبار عاجلة

سعر الدولار اليوم في العراق اليوم السبت 13 يناير 2024 أسعار الدولار في الصيرفات | سعر اليوم مُحدث

تسجلت تذبذبات في سوق الصرافة اليوم، حيث سجل سعر صرف الورقة (الدولار) في بغداد 153,900 دينار لكل 100 دولار أمريكي، بعد تقلبات واضحة في الأسواق المالية العاصمة.

سعر الدولار اليوم في العراق اليوم
سعر الدولار اليوم في العراق اليوم

وفي العاصمة الكردية أربيل، شهدت أسعار الصرف ارتفاعًا أيضًا اليوم/ وقد بلغ سعر بيع الدولار 154,750 دينار لكل 100 دولار، بينما سجلت أسعار الشراء 152,750 دينار لكل 100 دولار أمريكي، تعكس هذه التغيرات الوضع الاقتصادي الحالي والتأثيرات المتباينة على أسواق الصرافة في المناطق المختلفة في البلاد.

سعر الدولار فى بورصة الكفاح

اليـوم سجل سعر صرف الورقة (دولار) وبعد ان شهدت حالة من التذبذب 153900 الف لكل 100 دولار دينار مقابل 100 دولار، فى تعاملات العاصمة بغداد.

إقرأ أيضا:تشكيلة ارسنال وليستر سيتي اليـوم 2022/8/13 فى الدورى الانجليزى والقنوات المجانية الناقلة | الدورى الإنجليزى

أما فى اربيل عاصمة اقليم كوردستان، فإن أسعار البورصة أرتفعت اليـوم أيضا /حيث بلغ سعر الدولار البيع  وسجَّلت أسعار بيع الدولار 154750 دينار لكل 100 دولار، فيما سجَّلت أسعار شراء الدولار  152750دينار لكل 100 دولار.دينار لكل 100 دولار امريكي، وبلغ سعر البيع 153750 دينارا لكل 100 دولار امريكي حسبما افاد مراسل صحيفة العراق .

هذا فيما بلغت اسعار صرف الدولار فى بورصة السليمانية الرئيسية الموافق 24 يونيو 149,750 دينار عراقي لكل 100 دولار امريكي حسبما علمت صحيفة العراق الالكترونية .

وكان مجلس الوزراء، قد اعلن بتاريخ 7 شباط/فبراير الماضي، المصادقة على تعديل سعر صرف الدولار إلى 1320 دينار للدولار الواحد.

ومنذ حوالى عام، وتحديدا منذ بدء عمل البنك المركزي بالمنصة الإلكترونية ونظام التحويل المالي الدولى “سويفت” (SWIFT)، لم تشهد أسعار صرف الدولار فى العراق استقرارا رغم محاولات الحكومة والبنك المركزي السيطرة على سعر الصرف فى الأسواق الموازية.

وقال المرسومي فى تدوينة تابعتها صحيفة العراق ، ان “المبيعات الكلية للبنك المركزي العراقي بلغت 4.090 مليار دولار والمبيعات النقدية بلغت 667 مليون دولار”، لافتا الى ان “الفجوة بين السعرين الرسمى والموازي للدولار مقابل الدينار = 14% وارباح مكاتب وشركات الصيرفة بلغت 93 مليون دولار”.

إقرأ أيضا:خلافات بين نجمي باريس سان جيرمان بسـبـب بطل النادى | الاخبار

وكان مجلس الوزراء، قد اعلن بتاريخ 7 شباط/فبراير الماضي، المصادقة على تعديل سعر صرف الدولار إلى 1320 دينار للدولار الواحد.

ومنذ حوالى عام، وتحديدا منذ بدء عمل البنك المركزي بالمنصة الإلكترونية ونظام التحويل المالي الدولى “سويفت” (SWIFT)، لم تشهد أسعار صرف الدولار فى العراق استقرارا رغم محاولات الحكومة والبنك المركزي السيطرة على سعر الصرف فى الأسواق الموازية.

ابرز قرارات الدولار فى البنك المركزي العراقي

وقرر البنك المركزي العراقي فى وقت لاحق، تعديل سعر صرف الدولار امام الدينار العراقي، إذ بلغ سعر شراء الدولار من وزارة الماليَّة 1300 دينار لكل دولار وبيعه بـ(1310) دينار لكل دولار إلى المصارف من أثناء المنصة الإلكترونية، ويباع بـ(1320) دينار لكل دولار من المصارف والمؤسسات المالية غير المصرفية للمستفيد النهائى.

أصدر البنك المركزي العراقي عددا من الضوابط بشان التحويل الخارجي من العملة الأجنبية للعام 2023، فيما حدد الجهات المسموح بتمويلها قانوناً عبر آلية “المنصة الإلكترونية” المتبعة حديثاً.

جاء ذلك، بحسب وثائق عدة صادرة عن البنك المركزي ، تضمنت اهمية تحقيق اهداف البنك من أثناء تعزيز دور الجهـاز المصرفي والمؤسسات المالية غير المصرفية، فى تأمين العملة الأجنبية إلى المستفيدين.

إقرأ أيضا:تنسيق مصري جزائري لمواجهة قرار الأتحاد الأفريقي بمنح إسرائيل عضوية مراقب

ويأتي ذلك بعد أيام من تحذيرات أطلقها البنك المركزي العراقي، من التعامل مع التطبيقات والمواقع الإلكترونية والمنصات التي تزاول المراهنات وتتداول بالأموال مستخدمةً اسم البنك وشعاره واجهةً لها.

يشار إلى ان البنك المركزي، اتبع مؤخراً آلية جديدة لمزاد بيع العملة الأجنبية، وفقاً لمتطلبات وشروط البنك الفيدرالي، لأجل تتبع الدولار وإيقاف محاولات تهريب العملة إلى الخارج.

اسباب ارتفاع الدولار فى العراق 

يرى الخبير الاقتصادي والمالي، محمود داغر، ان ارتفاع سعر الصرف يمثل “أمرا طبيعيا” فى ظل عدم حل مشكلة عرض الدولار لأغراض الاستيراد وبقية الأنشطة التجارية، مؤكدا ان عدم توفير الدولار بشكل يناسب الطلب المرتفع فى الآونة الاخيرة، يمكن ان يؤدي إلى عدم السيطرة عليه، بحسب الصحيفه الرسمية.

كما أرجع الخبير داغر، أسباب ارتفاع سعر الصرف، بعد ان شهد استقرارا فى الأوقات السابقة، إلى جملة عوامل، بضمنها “مشاكل تتعلق بعملية التحويل، والإرجاع والتدقيق من قبل الفيدرالي الأميركي الذي يستغرق وقتا طويلا للحوالات”، مبينا ان تلك الأمور “أدت إلى ان لا يغطي العرض مستوى الطلب الذي أصبح الآن ليس لأغراض التجارة فقط، بل تعداه ليكون لأغرض المضاربة والاحتياط”.

وأكد داغر، ان “القيود التي تقف امام توسع عرض الدولار ما زالت موجودة بشكل كثير، مبينا إمكانية الوصول إلى الهدف عندما يفك قيد العرض بشكل كامل”.

ولم يبتعد كثيرا الخبير الاقتصادي، نبيل جبار التميمي، عن الرأي السابق، حينما أشار إلى ان “المضاربات تمثل السبب الأبرز الذي يقف وراء ارتفاع سعر صرف الدولار” مؤكدا إمكانية عودة استقرار صرف العملة الأجنبية بين 1340 – 1360 دينارا أثناء أسبوع أو أكثر بقليل، فى حال اتخاذ البنك المركزي، إجراءات تتعلق بتقديم تسهيلات أكبر للشركات وصغار التجار وطلبات التحويل المالي، لإجراء عمليات تحويل بشروط (أقل حدة)، بحسب الصحيفه الرسمية كذلك.

وعلى الرغم من مطالبة التميمي “بإجراءات أقل حدة” إلا أنه “أشاد بسياسات البنك المركزي أثناء الفـترة القريبة الماضية” مؤكدا ان تلك السياسات “لم تفض إلى تقييدات للوصول إلى الدولار، وأن الارتفاع الحاصل ناجم عن المضاربات التي يجريها بعض تجار العملة مستفيدين من ارتفاع سعر الصرف”، مبينا فى الوقت ذاته، ان “نافذة بيع العملة حافظت على معدل مبيعات يومية معتدل أثناء الأسبوعين الماضيين بين 180-200 مليون دولار لكل جلسة، وهي قد تقترب قليلا من الحاجة الفعلية للسوق العراقية من الدولار”.

ودعا الخبير التميمي، إلى ضرورة إيقاف “التأثير الوهمي بشأن أسعار الصرف” المتمثل (بتطبيقات الموبايل) التي تعمل على ترويج لأسعار الصرف المحلية (أسعار صرف السوق السوداء) لكونها تطبيقات لا تتضمن بياناتها المعروضة اعتماديتها على الطلب الحقيقي فى السوق (كمزاد وبورصة إلكترونية حقيقية بل هي مجرد وسيلة عرض اعلامية).

السابق
نزلها الان بالترددات … 10 قنوات مفتوحة مجانية تنقل مباراة منتخب مصر وموزمبيق بكأس أمم أفريقيا
التالي
صور خلفيات واتساب بنات 2024 خلفيات واتساب فخمة بناتي